أخبار مصر

شكرى يرفض اتهامات البشير بزعزعة استقرار السودان ويؤكد أن الضربات فى ليبيا دفاع عن النفس

فى خلال حوار تلفزيوني على قناة “روسيا اليوم” صرح وزير الخارجية المصري السيد سامح شكرى بعدة تصريحات قوية كان أبرزها العلاقات المصرية السودانية فى الفترة الآخيرة.

ونفى وزير الخارجية خلال تصريحاته أن مصر تهدف إلى زعزعة استقرار السودان كما صرح عمر البشير رئيس السودان فى وقت سابق، وكان الرئيس السودانى قد اتهم مصر بدعمها للتمرد ورغبتها فى حدوث مشاكل بالسودان، وهو ما نفاه الوزير المصري شكلا ومضمونا، وأكد أن هذا الكلام عار تماما من الصحة.

وواصل كلامه مؤكدا أن استقرار السودان من مصلحة الدولة المصرية، وأن استقرارها يعد من استقرار مصر، ودائما ما تربط البلدين علاقات قوية وجيدة ويتم تبادل الثقافات بين الشعبين على مر العصور ففي السابق كانت السودان جزء من الأرض المصرية، ومستحيل أن يأتى اليوم الذى ترغب فيه مصر بزعزعة الاستقرار فى السودان.

وأعرب وزير الخارجية المصري عن أمله فى أن يتجاوز البلدان الخلافات بينهما ويعود التعاون والحب مرة أخرى، وفى خلال حواره عن الضربات الجوية في دولة ليبيا، أكد أنها حدثت للدفاع عن النفس.

وأكد فى تصريحاته أن مصر ستدافع عن أمنها بكل الوسائل الممكنة، ولن يستطيع أحد التعدي على حقوق المصريين، وعبر عن حزنه الشديد جراء حادث الأقباط الأخير مؤكدا أنه عبر العصور فإن الشعب المصرى كتلة واحدة لا يمكن لأحد إحداث الفرقة بينه مثل باقي الشعوب.

فتحي المصري

مدير تحرير جريدة زمزم الإخبارية، نعمل بالجريدة من أجل إثراء المحتوى العربي بالأخبار والمقالات السياسية والأدبية والفنية والصحية، وإفادة القارئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق