أخبار الرياضة

عروض أوروبية وخليجية لضم محمود عبدالمنعم كهربا ورئيس النادي يرفض

رفض المستشار مرتضى منصور العروض المقدمة لـ محمود عبدالمنعم كهربا لاعب نادى الزمالك من الأندية الخليجية التى ترغب فى ضمه بداية من الموسم المقبل، وأكد أن النادي فى حاجة لكهربا للمشاركة فى بطولة الأندية العربية، ودورى أبطال أفريقيا هذا العام.

ومن المرجح أن يوافق مجلس إدارة النادى على رحيل اللاعب بعد نهاية دوري أبطال أفريقيا المقام حاليا، خاصة وأن نادى الزمالك فى حاجة لمهاجم قوي ويتم البحث حاليا عن مهاجم أفريقى لتدعيم خط الهجوم، ولن يجد الفريق أفضل من ثانى هدافى الدورى السعودى محمود عبدالمنعم كهربا.

وأوضح المستشار مرتضى منصور أن اللاعب ستزداد قيمته فيما بعد ولن يخرج إلا للاحتراف الأوروبي، وهذا ما وعد به اللاعب، ويستعد كهربا حاليا للانضمام لمعسكر منتخب مصر الذى سيواجه نظيره التونسي يوم 11 يونيو المقبل على ملعب رادس فى التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأفريقية عام 2019 بالكاميرون.

وكان كهربا قد أدى موسما رائعا مع الفريق السعودى وجدد رغبته فى إتمام الانتقال لنادى الإتحاد وعد العودة مجددا لمصر واللعب فى الدورى المصرى، ولكن خلال اجتماع رئيس النادي باللاعبين أمس فى النادى قبل مباراة إتحاد العاصمة أكد أن النادي فى حاجة لكهربا للمشاركة مع الفريق فى المناسبات المقبلة.

وساهم كهربا فى حصول الزمالك على بطولة كأس مصر لعام 2015 ضد النادى الأهلى فى المباراة التى إنتهت بفوز الزمالك بهدفين نظيفين، كما أدى عدد من المباريات المميزة مع الفريق، ووضح تأثيره على الزمالك بعد أن قرر خوض الإعارة.

وكان كهربا قد دخل فى خلافات من قبل مع المدير الفنى السابق محمد حلمى الأمر الذي جعله يقرر الانتقال للنادى السعودى، ويعتمد المنتخب المصرى على كهربا بشكل أساسي فى خط الهجوم فى المباريات الأخيرة لهيكتور كوبر.

وكان اللاعب صاحب هدف التأهل للدور قبل النهائي من بطولة الأمم الأفريقية الأخيرة بالجابون حين سجل فى مرمى المنتخب المغربي، ومن المقرر أن يعقد كهربا جلسة مع رئيس نادى الزمالك المستشار مرتضى منصور فى الفترة المقبلة لمناقشة الغرامات التى وقعها على اللاعب فى الفترة الآخيرة، وموعد مشاركاته الرسمية مع الفريق.

إبراهيم محروس

صحفي بجريدة زمزم، خريج قسم الصحافة والإعلام جامعة القاهرة كلية الإعلام بتقدير عام جيد جدا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق